سلطان النعيمي يفتتح ملتقى الشباب تحديات الواقع.. تصنع المستقبل | القيادة العامة لشرطة عجمان
نسخة تجريبية
دولة الإمارات العربية المتحدة
وزارة الداخلية
القيادة العامة لشرطة عجمان
تسجيل جديد تسجيل الدخول اضغط هنا للدخول على الشكل القديم لموقع شرطة عجمان

سلطان النعيمي يفتتح ملتقى الشباب تحديات الواقع.. تصنع المستقبل

برعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان قرينة حاكم عجمان، رئيس جمعية أم المؤمنين، افتتح سعادة اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي قائد عام شرطة عجمان ملتقى الشباب " تحديات الواقع .. تصنع المستقبل " بتنظيم جمعية أم المؤمنين بالتعاون مع جامعة عجمان، بحضور الدكتورة نهلة القاسمي عميد شؤون الطلبة بجامعة عجمان، والأستاذة أسماء محمد شهداد مديرة الجمعية، والشيخة جواهر بنت خليفة آل خليفة عضو مجلس أمناء نادي الشباب العالمي للأعمال، ومحاضرين مختصين من جامعة عجمان، وفريق مجلس شباب شرطة عجمان وأعضاء من الشرطة النسائية، وجمهور من طلبة المدارس والجامعات في إمارة عجمان.

بدأ الملتقى بالسلام الوطني والقرآن الكريم تلاه عرض فيديو لمأثورات الشيخ زايد في دعم وتمكين الشباب وأهمية دعم قدرات الشباب في استشراف المستقبل وتحقيق الريادة. من جانبه أكد سعادة قائد عام شرطة عجمان في كلمته أن الملتقى يأتي استكمالاً لنهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في تمكين الشباب، وإعداد جيل قيادي متميز وإيجابي يتسلح بالعلم والمعرفة ويتخذ الإبداع والابتكار نهجاً لتنمية قدراته بما يحقق الريادة والتميز لدولة الإمارات، مشيراً إلى أهمية تعزيز المواطنة الإيجابية في نجاح مستقبل الشباب، كما استعرض أبرز الأمثلة الناجحة في مسيرة الشرطة والتي اعتمدت على قدرات الشباب وإمكانياتهم في تحقيق المستهدفات المنشودة.

ثم ألقت الأستاذة أسماء محمد شهداد مديرة الجمعية كلمة ترحيبية عبرت فيها عن شكرها وامتنانها للحضور الكريم، مؤكدةً أن الملتقى جاء ليعزز دور الشباب ويناقش التحديات التي تواجههم في مختلف مناحي الحياة، ثم ألقت الدكتورة نهلة القاسمي كلمة أشارت فيها إلى أن الملتقى يهدف إلى دعم الشباب وتعزيز قدراتهم لمواجهة التحديات وصنع مستقبل مشرق، وتعزيز مفهوم المواطنة والانتماء والهوية الوطنية، والقيم السليمة للريادة والتميز في المجتمع.

وكرم سعادة اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي إلى جانبه الأستاذة أسماء شهداد شركاء جمعية أم المؤمنين والجهات المشاركة في الملتقى، والمتحدثين والمعقبين وكبار الضيوف تقديراً لمشاركتهم الفاعلة في الملتقى، كما كرمت إدارة الجمعية شرطة عجمان ممثلة بسعادة القائد العام.

وتناول الملتقى أربعة محاور رئيسية كان أولها محور نموذج القدوة للشباب في وسائل الإعلام تحدثوا خلاله عن صفات قائد الإعلام الناجح، وسلبيات التبعية والتقليد الأعمى لقادة الإعلام، كما تناول المحور الثاني معايير المشاهير لدى الشباب وتأثيرها على القيم والهوية الوطنية، ومخاطر ضعف الرقابة الأسرية على السوشيال ميديا واهمية توعية الأبناء بكيفية التعامل معها.

وفي المحور الثالث تناول المجتمعون موضوع التدريب العملي أثناء الدراسة وعلاقته بسوق العمل، حيث أكد المتحدثون على ضرورة تعاون كافة الجهات والأطراف في توفير فرص التدريب لطلبة الجامعات مما يسهم في إعدادهم وتجهيزهم لتسلم مهام عملهم بعد انتهاء فترة الدراسة، وفي الختام تحدث المجتمعون عن الشباب والابتكار وأهميته في تعزيز قدراتهم وكيفية توظيف الابتكار والابداع بما يخدم المجتمع ويعزز تقدم دولة الإمارات وتميزها.

علق هنا

تعليقاتكم (0)

لم يتم نشر اية تعليقات الى الآن!

اعدادات

A+

A-

الوان العرض

ترجمة هذه الصفحة

القراءة الليلية